مجلس الأزياء العربي يعيّن الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود رئيسًا شرفيًا

image_pdfimage_print

 

 | الخميس 21-12-2017

أعلن مجلس الأزياء العربي، وهو أكبر مجلس غير ربحي في العالم يختص بشؤون الأزياء والموضة ويمثل 22 دولة عربية عضوا في جامعة الدول العربية، عن افتتاح مكتبه الإقليمي في مدينة الرياض وتعيين صاحبة السمو الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود كرئيس شرفي للمجلس، وتعيين السيدة ليلى عيسى أبو زيد كمدير للمجلس في المملكة العربية السعودية.
وتمثل هذه النقلة الإستراتيجية علامة فارقة في تاريخ المملكة. إنها بداية إستراتيجية طويلة المدى تسير جنبًا إلى جنب مع الجهود الرامية لتحقيق كلاً من رؤية 2030 الطموحة الخاصة بالمملكة وكذا رؤية مجالس الأزياء العربية؛ وهي إنشاء بنية أساسية مستدامة للموضة في العالم العربي الربط بين التصميم والتصنيع والتجزئة والتجارة والتعليم، ووضع المنطقة كسوقٍ هامٍ في مجال الموضة العالمية وتعزيز صناعة الموضة بدرجة أكبر لتصبح من الأعمدة الرئيسية للاقتصاديات الإبداعية في المنطقة.
ويفخر مجلس الأزياء العربي بإنشاء مكتب إقليمي له في مدينة الرياض. كانت المملكة العربية السعودية دائمًا موضع تقدير كواحدة من أقوى المراكز في العالم التي تستثمر في تنمية المواهب. فالمملكة، بامتلاكها لثروة من الموارد البشرية بعيدًا عن قطاع البترول، غنية بشعبها وطموحاتهم لتحقيق مستقبل أفضل. ويأتي تعيين صاحبة السمو الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود كرئيسٍ شرفي للمجلس، والسيدة ليلى عيسى أبو زيد كمدير للمجلس في المملكة العربية السعودية كاعتراف بالدور القيادي للمرأة العربية في المنطقة ويمثل بداية رحلة مثيرة في عالم الموضة في المملكة العربية السعودية”

READ THE ORIGINAL ARTICLE BY CLICKING http://www.sayidaty.net/node/654861

Print Friendly, PDF & Email